Islamic Museum of Australia

يناقش طلاب المدرسة الكاثوليكية Emmaus College Melbourne الأشياء التي تعلموها والفوائد التي اكتسبوها من زيارة  Islamic Museum of Australia، بما في ذلك إذابة الحواجز الاجتماعية وخلق التناغم بين الثقافات.

نص:

[Sherene Hassan OAM]: أهم شيء يمكن أن نعلّمه لأطفالنا هو كيف يكونون على علاقة طيّبة مع أشخاص مختلفين عنا. اسمي شيرين حسن. أنا مديرة التثقيف في المتحف الإسلامي الأسترالي. الهدف الرئيس للمتحف الإسلامي هو تشجيع زوّارنا على رؤية الإسلام من خلال عدسة الفن والتراث والثقافة. 

لكنه أيضاً مهم حقاً للمسلمين الأستراليين كذلك، لكي يفهموا العلاقة التي تربطنا بهذه الأمة. يكتشف الطلاب أن وصول المسلمين إلى أستراليا يسبق تاريخ الاستيطان الأبيض، ولديهم أيضاً فهم حول المساهمات التي قدّمها المسلمون في القرن التاسع عشر، ولا سيّما إنشاء هذه الأمة الرائعة. 

على سبيل المثال، بنوا سكك الحديد وخطوط التلغراف ونقلوا المؤن على نطاق واسع عبر أستراليا. وجدوا إمدادات مياه قيّمة بمساعدة شيوخ السكان الأصليين. ونحن فخورون حقاً بمشاركة هذه القصص. 

[Zoe Wood]: من أفضل جوانب المجيء إلى المتحف الإسلامي الأسترالي (IMA) في ملبورن هو أن طلابنا يمكنهم في الواقع التحدّث والاستماع إلى أشخاص من أتباع الديانة. إنه لمعرض رائع لطلابنا لكي يتعلّموا كل شيء عن الإسلام في أستراليا، ما ينمّي فهماً وتقديراً وتسامحاً عظيماً، وهو أمر مهمٌّ حقاً. 

[الطالبة 1]: أحب حقاً المشكال لأنك تستطيع أن ترى كل الأنماط الرائعة حقاً وكل أنواع الفنون المختلفة في الثقافة الإسلامية. 

[الطالب 2]: أكثر ما يثير الاهتمام ممّا تعلّمناه كان ربما رؤية مدى تقارب وتشابه كلا الديانتين، أعني بذلك المسيحية نسبةً للإسلام. 

[الطالب 3]: أعتقد أن الشيء الأكثر تميّزاً بالنسبة لي هو أن هناك الكثير من التداخل في ثقافتنا. أستراليا مكان متعدد الثقافات للغاية ومتقبّل للآخرين في الغالب، وأعتقد أننا بحاجة إلى تجسيد هذه القيم. 

[الطالب 4]: أود بالتأكيد أن أوصي المدارس الأخرى بالمجيء إلى هنا لأنني أشعر بأنه يذلّل الكثير من العقبات الاجتماعية، أشياء موجودة لدينا حتى من دون وعي أو بوعي. 

[Sherene Hassan OAM]: لذا، يوفّر المتحف فرصة للطلاب والأشخاص من كل ميادين الحياة لفهم المزيد عن الإسلام، ولتنشأ لديهم معرفة أكبر عنه. مجرد التحدث مع بعضنا البعض ومشاركة قصص بعضنا البعض، أعتقد أنها الطريقة الأقوى. إنهم قادة مستقبلنا، لذا فهي فرصة عظيمة لهم. 

يسلط المتحف الإسلامي في أستراليا الضوء على التراث الفني والثقافي للمسلمين في أستراليا ، مما يعزز التناغم بين الثقافات في مجتمعاتنا.

تعرف على المزيد من القيم الأسترالية.

هذا المنشور متاح أيضًا في: English (الإنجليزية) 简体中文 (الصينية المبسطة) 繁體中文 (الصينية التقليدية) Tiếng Việt (الفيتنامية)

On Thursday 29 February 2024 the Australian Values Program and its online engagement channels will be closed. We would like to thank everyone who shared their stories or engaged with the Australian Values Program in its three years of operation through the website, X, YouTube, Instagram and Facebook.

The values will continue to hold their place in our diverse and inclusive community through other initiatives, as well as playing an integral part of the visa application process and Australian Citizenship test. For more info visit the Australian Values page.

X